هذا المنتدى يهتم بدعم و تقوية قدرات الجمعيات المحلية من اجل انجاح المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.


    معانات الاطر التربوية عند تادية الواجب التعليمي ببعض المناطق

    شاطر

    zahidi
    Admin

    المساهمات : 395
    تاريخ التسجيل : 14/08/2010

    معانات الاطر التربوية عند تادية الواجب التعليمي ببعض المناطق

    مُساهمة  zahidi في السبت سبتمبر 04, 2010 8:19 am


    اشتكت عدة فتيات حديثات العهد بقطاع التعليم الابتدائي بجماعة أولاد برحيل
    lundi 22 mars 2010, 10:44:38 | [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] (Admin)



    اشتكت عدة فتيات حديثات العهد بقطاع التعليم الابتدائي بجماعة أولاد برحيل، من تنامي ظاهرة التحرش ضدهن بوحدة "تمتمازر" التابعة لمجموعة الأستاذ محمد الشيخ بلامدارس "تسافين" بنيابة تارودانت، كما اشتكوا من تهديد عدد من شباب المنطقة لسلامتهن الجسدية، وعدم مراعاة وضعهن الاعتباري كمربيات لأجيال المنطقة، خاصة بعد أن تعرض منزلهن للاعتداء المتعمد من قبل مجهولين، لحظة تواجدهن خارج المؤسسة لغرض التبضع بعد أيام من بقاءهن تحت الحصار بفعل الفيضانات التي أدت إلى انقطاع المسالك الطرقية.
    وحسب الإفادات التي حصلت عليها "المساء" من مصادر مقربة جدا من الضحايا، فإن الاعتداء الذي طال مؤخرا منزل أربع معلمات بالمنطقة، أسفر عن وقوع أضرار مادية من قبيل تكسير بوابته الرئيسية وجميع الأقفال الخاصة بالغرف الثلاثة المكونة له، كما تمكن الغرباء من سرقة عدد من الأغطية والبطاريات الكهربائية، وأجهزة الهاتف النقال، وأجهزة إلكترونية أخرى مختلفة، إضافة إلى سرقة حطب التدفئة وعدد من الملابس التي يستعن بها للتكيف مع أجواء الطقس البارد بالمنطقة، وأضافت المصادر بأن المتضررات تعرضن مرات عديدة للتحرشات والإزعاج الليلي من طرف بعض شباب المنطقة الذين يفضلون معاقرة الخمر بجوار مسكن المعلمات، بهدف إزعاجه ن في أوقات متأخرة من الليل وإرغامهن على "السهر القسري" وعدم الخلود إلى الراحة...
    وبسبب الخوف من الانتقام وقطع مياه الشرب عنهن، فضلت المتضررات عدم تقديم شكاية في الموضوع لرجال الدرك والسلطات المحلية، كما فضلن في الوقت الراهن الاكتفاء بإخبار المسؤولين التربويين بالإقليم، وتحمل تبعات السكوت على المضايقات والتحرشات اليومية مخافة تطور الأمور إلى ما لا تحمد عقباه، وهو ما يؤثر سلبا على أداءهن التربوي بهذه المنطقة النائية عن مركز الجماعة بحوالي ثلاث ساعات غير معبدة، خاصة وأنهن يعانين أيضا من البعد عن الأهل ونذرة وسائل النقل وغياب الأمن والتطبيب.
    وفي موضوع ذي صلة بالاعتداءات التي طالت الجسم التربوي بالمنطقة، تعرض أساتذة بمجموعة مدارس ابن عباد تاركة بجماعة آيت "أكاس" للاعتداء المباشر بالضرب والجرح والسب والشتم والتهديد بالسلاح الأبيض من طرف أحد الآباء والأولياء، ومن طرف بعض التلاميذ الذين عمدوا إلى وضع أفعى سامة على مكتب أحد الأساتذة في محاولة لترهيبه وإرغامه على مغادرة الفصل، كما تعرض الأساتذة لضغوطات من قبل بعض المنتخبين لثنيهم على التنازل للشكاية الموجهة لمصالح الدرك بالمنطقة.
    وفي هذا السياق، أوضحت أربع نقابات تعليمية بالمنطقة بأن عدم تحرك النيابة الإقليمية لمعالجة الإشكال وتحميل السلطات المحلية والأمنية مسؤولية الحفاظ على حياة واستقرار المتضررين "يثير مجموعة من التساؤلات، ويدعو للشك والريبة حول الشعارات المرفوعة بخصوص الاهتمام بالمدرسة ومكوناتها، وتوفير ظروف الاستقرار والأمن داخلها"، وأعلن المحتجون في العريضة التي حصلت "المساء" على نسخة منها، وتحمل 14 توقيعا مؤشرا عليها من طرف أربع نقابات تعليمية عن تنظيم وقفة احتجاجية بحر الأسبوع الجاري بالمدرسة المركزية لمجموعة مدارس ابن عباد، للاحتجاج ضد الانتهاكات التي طالت الجسد التعليمية بالمنطقة، واستنكار ما أسموه بـ"تخلي المسؤولين عن معالجة الأوضاع المزرية بمدارس المنطقة".

    وارتباطا بالموضوع، أكد فاعلون تربويون في تصريحات متطابقة "للمساء" على ضرورة توفير حراس أمن دائمين بكافة المؤسسات التعليمية النائية بهدف حمايتها من الاعتداءات التي تقع داخل أوقات العمل وخارجها، كما طالبوا بتسوير جميع المؤسسات التي تفتقر إلى سور يحميها من اقتحام الغرباء لفضائها التربوي، مشددين على ضرورة تفعيل الشكايات الموجهة للجهات الأمنية المختصة وعدم تركها عرضة للضياع على الرفوف بأرشيفها الإداري، كما طالبوا بالقبض على المعتدين المعروفين لدى السلطات المحلية وأعوانها في أسرع الأوقات وتقديمهم للعدالة، بهدف إعادة الاعتبار للمنظومة التربوية بالمنطقة، وتمكين المتضررين من الأساتذة من الاشتغال في ظروف جيدة وحمايتهم من عبث الخارجين على القانون والنظام العام.




      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 6:03 am